هذه خريطة قد يعتقد الناظر اليها للمره الأولى انها خريطة لخطوط الألياف الضوئيه البحريه الخاصه بشبكة الإنترنت.
لكن الخريطة هذه تعود الى عام 1901 وهي للشركة الشرقية لخدمات التلغراف التي انشأت بعام 1857 ويظهر بالخريطه الخطوط البحريه لكيابل التلغراف التي قامت الشركة بمدها حول العالم وقد كان التلغراف وسيلة هامه لتبادل المعلومات والرسائل عبر المسافات البعيده بتلك الفتره
لكن كانت هذه الكابلات تتعطل بسرعه ويزيد بها التشويش بشكل متكرر ومعتاد. يلاحظ بالخريطه عدم اكتمال رسم القطب الجنوبي بسبب كون المنطقة لم يتم الإنتهاء من إستكشافها بتلك الأيام!

Alblogy Instagram
الأرشيف
أخر التعليقات
  • تحميل...